You may be trying to access this site from a secured browser on the server. Please enable scripts and reload this page.

تقرير واردات المنتجات الغذائية- أوروبا

شهدت الأسواق نموًا في الطلب على المنتجات الغذائية ذات الجودة العالية والتنوّع الكبير، وجاء ذلك النمو نتيجة لارتفاع مستويات المعيشة ومعدل دخل الفرد في المملكة. وحتى عام 2014 م، ازدادت الواردات العالمية من المواد الغذائية، لكنها ما فتئت أن شهدت انخفاضًا ملموسًا في الآونة الأخيرة بسبب بطء الاقتصاد العالمي. وعلى مدار العام، أثّر تنوع المواد الغذائية الموسمية على الواردات من المنتجات الغذائية إلى حدٍ كبير. وعلى مدى الخمس سنوات الماضية شهدت المملكة ارتفاعاً ملحوظاً في مستوى الطلب العالمي على منتجاتها الغذائية. إذ تشهد المنتجات الغذائية التي تصدرها المملكة طلباً في بلدان مثل هولندا والمملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا، ولاتزال هناك أسواق مثل اليونان واسبانيا والدنمارك والتي لديها إمكانات كبيرة في الإقبال على المنتجات السعودية. يتناول هذا التقرير إجمالي واردات المنتجات الغذائية في أوروبا مقارنة مع حصة المملكة في وارداتها، كما يحدّد البلدان التي يمكن أن تصبح أسواق مربحة في المستقبل القريب بإقبالها على المنتجات الغذائية مثل زيت الطهي والدهون وعصائر الفاكهة والمشروبات والحبوب. ونشجّع المصدّرين السعوديين لإجراء تحليل عميق لتحقيق فهم أفضل لإمكانات الاستيراد لأي من هذه الفئات الإنتاجية.