You may be trying to access this site from a secured browser on the server. Please enable scripts and reload this page.
أدوات مساعدة لدراسة السوق

إن أول وأهم خطوة في عملية التصدير هي دراسة السوق الذي تنوي التصدير إليه، فالدراسة الجيدة للسوق تساعدك في تحديد الجدوى الاقتصادية من استهداف تلك الأسواق واتخاذ قرارات مهمة ذات علاقة بالسوق المستهدف, والمنتج واستراتيجية التسويق, والبيئة التنافسية في تلك الاسواق.. أدناه مجموعة من المواقع والأدوات التي من شأنها أن تساعدك في عملية دراسة السوق من خلال توفير معلومات مفيدة حول الأسواق المستهدفة والمشترين المحتملين والقطاعات، بالإضافة إلى قوانين منظمة التجارة العالمية.

خطة التصدير

لاشك أن التخطيط الجيد لعملية التصدير من شأنه أن يساعدك في تحديد الوضع الحالي لشركتك وأهدافك والتزاماتك. كما يمكنك من وضع توقعات لأهدافك المستقبلية، ويحدد المعوقات التي قد تواجهك أثناء عملية التصدير، الأمر الذي قد يساعدك في وضع خطة بديلة لمواجهتها، فضلا على أن الخطة الجيدة والتي تشمل على جدول زمني واضح ومعايير لقياس الأداء ستساعدك في إنجاز عملية التصدير بفعالية وبمعايير نجاح عالية. ولذلك، تم إعداد خطة مقترحة للتصدير لتكون بمثابة خارطة الطريق لك لإعداد خطة التصدير،حيث توضح كافة المراحل التي يجب التخطيط لها من بدء عملية التصدير وحتى الإنتهاء منها، مثل: خطة التسويق وخطة التمويل وتكلفة المنتج وغيرها.

مواقع هامة للمصدرين

هناك مستندات يحتاج المصدّرون تقديمها للعديد من الجهات المعنية مثل الجمارك السعودية، والجمارك الأجنبية، والمستورد ...إلخ لإتمام عمليات التصدير. تجدر الإشارة إلى أنه من المهم، من وقت إلى آخر، أن يتحقق المصدرون من الجهات المعنية المختصة ما إذا كان هناك مستندات إضافية مطلوبة أو تغيرات في إجراءاتها.

أدوات مساعدة للتجارة الإلكترونية

• تعد التجارة الإلكترونية أحد التوجهات الحديثة والفعالة في عالم الأعمال، حيث تختصر الكثير من الوقت والجهد، لذا فإنه على المصدر أن يكون على اطلاع مستمر بأحدث أدوات وأساليب التسويق والتجارة الإلكترونية، وتوظيفها لعرض وتسويق منتجه بصورة احترافية وأكثر فاعلية لعملاء في أسواق جديدة، لاسيما أن عمله يعتمد وبشكل أساسي على المشتري الأجنبي.

معرفة إلكترونية

تقدم بعض المواقع العديد من الدورات والشروحات المجانية المفيدة للمصدرين.

أدوات مساعدة للمنشآت المتوسطة والصغيرة

هناك نماذج ومقالات عامة موجهة للمنشآت المتوسطة والصغيرة من شانها أن تفيدك في عملية التصدير.

كيف تحمي أفكارك؟

كيف تحمي أفكارك؟

التعاملات البنكية الدولية

في التجارة الدولية تعد التعاملات والعلاقات المصرفية بين البنوك في الدول المختلفة أحد العوامل المؤثرة على عملية التصدير والاستيراد، فحالة تلك العلاقات ونوعيتها تحدد طبيعة التعاملات بين البنوك المحلية (بنك المُصدّر) والبنوك الأجنبية (بنك المستورد) وفي حال عدم وجود تعاملات مصرفية بين البنوك في كلٍ من بلد المُصدّر والمستورد فذلك يؤدي إلى صعوبة تنفيذ الإجراءات المالية اللازمة لإتمام عملية التصدير. ولإدارة وتيسير التعاملات المصرفية الدولية تتبنى البنوك علاقة "بنوك المراسلة" بينها وبين البنوك في الدول الأخرى. والبنوك المراسلة هي شبكة من البنوك والمؤسسات المالية الأجنبية التي يستخدمها أو يتعامل معها البنك المحلي لتقديم خدمات تحويل الأموال وتمويل التجارة الخارجية والاعتمادات المستندية وغيرها من الخدمات المالية الأخرى لصالح العملاء المحليين أو أنشطة البنك الدولية. إلى جانب التعرف على الجدارة الائتمانية للمستورد، يجب على المُصدّر الأخذ بعين الاعتبار حالة العلاقات المصرفية (وجودها من عدمها) ونوعها (العمليات المتاحة) بين البنوك المحلية التي يتعامل معها والبنوك الأجنبية بدولة المستورد أثناء دراسة السوق المستهدف. يمكن للمُصدّر التعرف على ذلك من خلال أداة "التعاملات البنكية الدولية" التي تتكون من بيانات العلاقات المصرفية بين البنوك السعودية وبنوك أجنبية في 33 دولة مختلفة، حيث تتيح للمُصدّر البحث بالدولة (السوق المستهدف) أو البنك المحلي، أو نوعية المعاملة (العمليات المتاحة).

مسؤولية: تؤكد "الصادرات السعودية" بموجبه أنه قد تم تزويد هذا القسم بعدد من المواقع الإلكترونية الخارجية بغرض المساعدة – فقط – للحصول على بيانات أو معلومات أو خدمات قد تكون مفيدة للمصدر، كما تخلي مسؤوليتها – القانونية أو المالية – عن ضمان سلامة محتويات أو مصداقية هذه المواقع، ويقر المستخدم بتحمله لكامل المسؤولية عن استخدامه لهذه الروابط، كما أنه يجب أن لا يفهم بأن محتويات هذه المواقع من معلومات وبيانات وآراء تعبر عن وجهات النظر الرسمية لـ "الصادرات السعودية".